“كونكورد الابن”.. طائرة أسرع من الصوت

الرئيسية » تكنولوجيا » “كونكورد الابن”.. طائرة أسرع من الصوت

“كونكورد الابن”.. طائرة أسرع من الصوت علي صحيفة العين ..

كُشف عن طائرة “كونكورد الابن” النفاثة المزودة بمحركات جنرال إلكتريك، والقادرة على التحليق بسرعة 1851 كم في الساعة.

وستحلق الطائرة AS2 بسرعة تفوق الصوت، ما يسمح للركاب بالسفر بين لندن ونيويورك خلال 3 ساعات فقط، ومن لوس أنجلوس إلى طوكيو خلال 6 ساعات.

وأعلنت “إريون”، وهي شركة تعمل على تطوير طائرات AS2، إلى جانب شركة إيرباص، أن هذه الطائرات ستعمل بمحركات جنرال إلكتريك، ما يمكنها من التفوق على سرعة الصوت.

وقال دوج نيكولز، الرئيس التنفيذي لشركة “إريون”: “لقد قيمنا على مدى العامين الماضيين أكثر من 12 محرك مدني وعسكري بدقة، ونعتقد أن العمل مع جنرال إلكتريك للطيران سيساعدنا على تلبية المواصفات اللازمة لتحقيق أهدافنا”.

وستُطلق الشركة رحلات تجريبية في عام 2021، وستسير أول رحلات تجارية ابتداء من عام 2023.

وقال براد موتيه، نائب رئيس شركة جنرال إلكتريك: “إن هدف شركة إريون يتمثل في تصميم أول طائرة مدنية أسرع من الصوت خلال نصف قرن. ونحن نرحب برؤيتها ومتحمسون لمواصلة المناقشات حول تكوين المحرك”.

وستحلق طائرة إريون AS2، بسرعة عالية تصل إلى 1851 كم في الساعة، لتقترب من سرعة كونكورد التي وصلت إلى 2170 كم في الساعة.

وطور الفريق حتى الآن تصميمات أولية لهيكل الجناح الكربوني، وجسم الطائرة ومعدات الهبوط، وكذلك نظام الوقود.

وتشمل مزايا التصميم، استهلاك أقل للوقود، مع مقصورة بطول 30 مترا تتسع لـ12 راكبا.

وستوفر شركة إيرباص جميع المكونات الرئيسية، كما ستكمل إريون التي تدعمها شركة “روبرت باس”، ومقرها تكساس، عملية التجميع النهائية.

ومن المتوقع أن تصل كلفة المشروع بأكمله إلى أكثر من 100 مليون دولار.

“كونكورد الابن”.. طائرة أسرع من الصوت

إبلاغ عن انتهاك