صحيفة العين - شاهد الحقيقة بالعين

البورصة تتراجع وسط ترقب لضريبة الدمغة

البورصة تتراجع وسط ترقب لضريبة الدمغة علي صحيفة العين ..

تراجعت مؤشرات البورصة بختام جلسة الخميس – اخر تعاملات الاسبوع – تحت ضغوط بيعية من المحليين والعرب وسط ترقب لقرب اقرار مشروع قانون ضريبة الدمغة.

وخسر مؤشر البورصة الرئيسي “إيجي إكس 30”- الذي يضم اكبر 30 شركة مقيدة – 0.67 % مسجلا 12906.98 نقطة. وتراجع مؤشر “ايجي اكس 50” 0.75 % مسجلا 2065.35 نقطة، كما فقد “ايجي اكس 20” 0.92 % مسجلا 11997.93 نقطة.

وهبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي إكس 70” 0.73 % مسجلا 587.39 نقطة. وتراجع ”ايجي اكس 100 ” الاوسع نطاقا 0.64 % ليسجل مستوى 1360.22 نقطة.

وبلغت القيمة السوقية للاسهم المدرجة داخل المقصورة 667.3 مليار جنيه وسط تداولات اجمالية بلغت 853 مليون جنيه.

وعلى صعيد جنسيات المستثمرين، مالت تعاملات المصريين والعرب الى البيع بينما اتجه الاجانب صوب الشراء. واتجهت تعاملات المؤسسات الى الشراء مقابل اتجاه بيعي للافراد.

وذكر صلاح حيدر المحلل الاقتصادي ان مؤشرات البورصة تراجعت في نهاية الجلسة نتيجة ضغوط بيعية من المستثمرين المصريين والعرب مع اقتراب اقرار البرلمان لمشروع قانون ضريبة الدمغة المتدرجة التي من المقرر تطبيقها الاربعاء المقبل ما قلل بعض الشئ من شهية المستثمرين في انتظار شكل السوق مع بداية تطبيق الضريبة.

اعلن عمرو المنير نائب وزير المالية المصري للسياسات الضريبية إن من المقرر إحالة مشروع قانون ضريبة الدمغة على معاملات البورصة إلى مجلس النواب اليوم بعد أن تسلمت الحكومة المشروع من مجلس الدولة يوم الأربعاء.

واضاف حيدر ان بعض الاسهم القيادية تأثرت بنتائج الاعمال الربع سنوية حيث دعمت نتائج اعمال البنك التجاري الدولي اداء السهم ليرتفع خلال جلسة اليوم الي اعلي مستوياته خلال شهر.