أخبار عاجلة

الرئيسية | تكنولوجيا

هيونداي تتحدث عن سيارتها الجديدة كليا لأول مرة

تواصل شركة هيونداي الكورية تقدمها بسرعة كبيرة، فبعد أن أطلقت علامة جينيسيس المستقلة، المتخصصة بصنع السيارات الفخمة، تحضر هيونداي الآن لإنتاج سيارة تعمل على طاقة متطورة.

يحضر الصانع الكوري لصنع سيارة تعمل على خلية وقود الهيدروجين، ليقوم بإطلاقها في منتصف عام 2017 إن شاء الله، لتحل محل سيارة هيونداي ix35 الحالية – نسخة خاصة من طراز هيونداي توسان تعمل على الهيدروجين -.

إن الجيل الثاني من خلايا وقود الهيدروجين ستزود بالطاقة سيارة SUV لتكون متاحة لعملاء هيونداي العام القادم، وتحل محل خلية الوقود المتوفرة في سيارة هيونداي ix35 الحالية.

من المتوقع أن يحتاج إنتاج 10,000 إلى 15,000 نسخة من سيارات هيونداي التي تعمل بهذا النوع من الطاقة إلى حوالي أربع سنوات، وسوف يتم إنتاج  “أكبر عدد ممكن” من خليفة خلية الوقود ix35 التي لم يعرف اسمها بعد إلى المملكة المتحدة، وذلك بحسب روبن هايلس مدير العلاقات العامة للمنتج في هيونداي.

هيونداي تتحدث عن سيارتها الجديدة كليا  لأول مرة

وبحلول عام 2017 سيكون هناك 1000 سيارة تعمل على خلية الوقود هيونداي ix35 تسير على الطرق، وعدد كبير منها تملكها شركات البنية التحتية للهيدروجين. بينما السيارة القادمة سيكون هدفها الجمهور بنسبة أكبر، مع نسبة مبيعات أقل بكثير من المتوقع للمشترين العامين.  وهذا يؤدي إلى سعر أرخص من 67,535 دولار أميركي (287,018 ريال سعودي) الخاص بسيارة هيونداي ix35.

إن طرق الإنتاج القابلة للتطوير تعني أن أرقام الإنتاج التي أعطيت يمكن أن تنمو بشكل كبير، حسب الطلب. و يتوقع الطراز ان يكون SUV مشابهة في الحجم إلى ix35، ولكنها ستركز على خفض وزن السيارة الحالية بدلاً من صقل أكبر لتكنولوجيا مصادر الطاقة.

إن السيارة البديلة عن هيونداي ix35 سيكون الجيل السادس من سيارة خلية وقود الهيدروجين التي تم اختبارها من قبل هيونداي، ولكن فقط الجيل الثاني سوف يكون متوفراً للبيع. إن بديل سيارة ix35 سيكون جزءاً من السيارة الهجومية المخطط لها من مجموعة هيونداي والتي تعمل على وقود الهيدروجين.

هيونداي تتحدث عن سيارتها الجديدة كليا  لأول مرة

لقد تم اعتماد التصميم والهيكل ، وعلى الرغم من أن مواصفات السيارة محاطة بالسرية التامة، إلا أن السيد (روبن هايلس)  كشف أن طلب العملاء لمزيد من الخيارات في سيارة ix35 دفع هيونداي لتقديم الطراز بألوان أخرى، وكذلك ستوفر السيارة بمقود على الجهة اليمنى لبعض الأسواق العالمية. وعلى الرغم من أن الجيل الأول هو من طراز القيادة على الجهة اليسرى، فقد تم إنتاج السيارة مع الوضع بعين الاعتبار إمكانية تحويلها بسهولة من القيادة من الجهة اليسرى إلى الجهة اليمنى.

من يحدد نجاح طراز 2017 في الأسواق العالمية هو طلب العملاء، والتي ستدعمه هيونداي بفعاليات كي ترفع مستوى الوعي العام للمركبات التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين، وعلى الرغم من الدعاية الأخيرة التي أحاطت تنوع مصادر الطاقة التي قدمتها هيونداي من خلال طراز ايونيك الجديد، فإن سيارة خلايا الوقود الجديدة لن تحمل شعار ايونيك وسوف يتم تطويرها كي تكون مركبة مستقلة.

وعلى الرغم من مشاركة هيونداي في المركبات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني، فقد استبعدت الشركة أي استثمار في البنية التحتية للتزود بالوقود الهيدروجيني في المستقبل القريب.  ومع ذلك، أكد هايلس أن البنية التحتية هي واحدة من العوامل المساهمة في النجاح المحدود لمركبات خلية الوقود بالمقارنة مع نظراءها من مركبات البطارية الكهربائية.

 هيونداي تتحدث عن سيارتها الجديدة كليا  لأول مرة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *