الرئيسية | رياضة

الساحر الغاني المسؤول عن هزيمة مصر امام غانا 6/1 في تصفيات كأس العالم عام 2014

الساحر الغاني

صحيفة العين تعرض لكم قصة الساحر الغاني وهو احد المسؤول عن هزيمة مصر امام غانا 6/1 في تصفيات كأس العالم عام 2014 ، وكانت نتيجة غير طبيعية ولاكن المنتخب الوطني لم يلعب هناك نهائيا واليوم كشف عن الساحر وعلاقته مع هذه المباراة وايضا علاقته ايضا في مباراة اليوم في القاهرة.

كشف الشيخ محمد ثاني ناكمبو الساحر الغاني عن كواليس السحر في غانا، وعلاقته بلاعبي المنتخب الغاني لكرة القدم، خاصة في مباراتهم أمام مصر التي فازت خلالها غانا بسداسية مقابل هدف، في التصفيات المؤهلة لكأس العالم عام 2014.

وأكد «ناكمبو»، خلال تصريحات تليفزيونية بثتها فضائية «أون سبورت» أن السحر بالنسبة له معجزة من عند ربنا وهبه أياها، وهو مؤمن بالله ورسوله سيدنا محمد (ص)، وأنه يستخدم السحر لتلبية مطالب الناس، وليس لظلم الناس.

وعن لاعبي المنتخب الغاني، أكد أنهم يستعينوا به قبل المباريات الهامة، مشددًا على ضرورة لجوئهم للقرأن الكريم، مؤكدًا أن ابنه الأكبر يؤمهم في الصلاة قبل المباريات الكبيرة، ويأتون إليه بعد الفوز ليشكرونه، ولكن يؤكد لهم أن يشكروا الله لأنهم فازوا بمجهودهم وبإيمانهم بالقرأن الذي يستعينوا به.

وأضاف أن هناك أندية من أوروبا وأندية عربية تأتيه لعمل السحر، إلا أنه يتعرض للنصب منهم بعد الفوز، ثم سرعان ما يأتون ليه بعد التعثر مرة أخرة، ويرفض التعامل معهم.

واختتم «ناكمبو» أنه استعان خلال لقاء مصر وغانا الذي انتهى بنتيجة (6/1) بالآية الكريمة: «وَجَعَلْنَا مِن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لَا يُبْصِرُونَ».

ويستعد منتخب مصر لمواجهة غانا على ملعب «برج العرب» ضمن منافسات الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018 يوم 13 نوفمبر.

ودخل المنتخب المصري معسكرا مغلقا الأحد الماضي في «برج العرب» استعدادا للمباراة الحاسمة في المجموعة الخامسة التى يتصدرها الفراعنة بثلاث نقاط من فوز على منتخب الكونغو، في يحتل منتخب “النجوم السوداء” وهو لقب غانا المركز الثاني مناصفة مع اوغندا بتعادلهما سلبا في الجولة الاولى، وتتذيل الكونغو المجموعة بلا رصيد.

وقد جاءت قائمة المنتخب الوطني على النحو التالي:

  • عصام الحضري … وادي دجلة
  • أحمد فتحي وشريف إكرامي وعبد الله السعيد وأحمد حجازي ومؤمن زكريا وليد سليمان … الأهلي
  • أحمد الشناوي وأحمد دويدار وابراهيم صلاح وطارق حامد وعلي جبر وباسم مرسي… الزمالك
  • حماده طلبة… المصري
  • حسام باولو… سموحة
  • محمد عبد الشافي… اهلي جدة السعودي
  • أحمد المحمدي … هال سيتي الإنجليزي
  • محمد النني… أرسنال الإنكليزي
  • محمد صلاح… روما الإيطالي
  • عمر جابر… بال السويسري
  • محمود حسن “تريزيجيه” … موسكرون البلجيكي
  • رمضان صبحي … ستوك سيتي الإنكليزي
  • عمرو وردة … بانايتوليكوس اليوناني

وتعتبر مواجهة غانا مصيرية، لأنه في حال الفوز ستزيد بنسبة كبيرة فرص حجز تذكرة العبور للمونديال بعد غياب أكثر من 25 عامًا.

أضف تعليق عبر الفيس بوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *