أخبار عاجلة

الرئيسية | أخبار السعودية, اعمال

فطن 1438 : مطوية عن فطن 1438 اعمال عن فطن 1438 اذاعة ، فطن يصطاد مشكلات الشباب

موقع فطن

فطن 1438 الفكرة العامة لبرنامج فطن ، برنامج وطني لوقاية المجتمع من المهددات الأمنية والاجتماعية والثقافية والصحية والاقتصادية ، يستهدف المجتمعات التعليمية بالتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة (وزارة الشؤون الاجتماعية ــ وزارة الداخلية ــ وزارة الصحة وزارة الشؤون الإسلامية والرئاسة العامة لرعاية الشباب والجامعات.

((علم الاجتماع، علم النفس، الخدمة الاجتماعية، الكراسي البحثية المتخصصة))
يسعى البرنامج لتحقيق غايات فطن من خلال اعداد وتصميم المخرجات التي ستقدم للمجتمعات المستهدفة (حقائب تدريبية مدربون برامج تدريبية حملة توعوية مراكز استشارات) وبناء علاقات فاعلة مع المؤسسات ذات العلاقة وفرق تطوعية بالتواصل مع الجميع من خلال موقع الكتروني وغيره من وسائل التواصل الأخرى مستثمرين كافة مصادر الدعم المادي والمعنوي من خلال الشراكات مع القطاع الخاص والحصول على الأوقاف لتأمين استدامة البرنامج.
من المتوقع أن يتوفر لدى البرنامج خبرات متنوعة في مجال إدارة المشروعات الوقائية ومن المأمول ان يتطور البرنامج ليصبح أكاديمية متخصصة وبيت خبرة عالمي في مجال البرامج الوقائية..

من خلال المشروعات التالية:

  • التدريب: (برامج تدريب ــ برامج تدريبيه عن بعد ــ مكتبة الكترونية ــ الأفلام الوقائية، ورش عمل)
  • مسابقات: جائزة فطن ــ قصة قصيرة ـ رسم الكتروني ــ مسابقات متنوعة، أفضل تعليق، أفضل تغريده، أفضل مقطع مرئي….
  • التثقيف: المعارض ــ والأفلام التعليمية، النشرات الوقائية، القصص. المقالات….
  • الاستشارات: مراكز الاستشارات.
  • المسؤولية المجتمعية

اهم المشاكل التي يسعى البرنامج إلى حلها:

  • غياب الهوية
  • نقص المهارات الشخصية والاجتماعية
  • المهددات الامنية
  • تشتت الجهود

خذوا المعلومات عن فطن من مصادره الأساسية
ليكون لديكم فكرة شاملة واضحة زيمكنك الدخول علي فطن من هنا ..

اخر اخبار فطن يصطاد مشكلات الشباب عبر التواصل لمعالجتها

فيما يحاول البرنامج الوطني لوقاية المجتمع من المهددات الأمنية والاجتماعية والثقافية والصحية والاقتصادية «فطن»، تعقب مشكلات الشبان والفتيات لمعالجتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يرى المراقبون أهمية تنوع وسائل الإرشاد والنصح بغية الوصول للأهداف المرجوة على المدى القصير، خصوصا عبر التطبيقات الذكية. أكدت المستشارة الأسرية والتربوية سوزان سنبل لـ «عكاظ» أن النصائح الخفيفة، والرسائل التوعوية التي تقدم للشباب عن طريق التطبيقات الذكية، أو وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر ذات فائدة كبيرة جدا، إذ إن أجلها يمتد في أذهان الشباب لفترات طويلة. وأضافت: ما يقوم به بعض الاختصاصيين النفسيين والاجتماعيين من إيصال المعلومات عن طريق برنامج فطن أو غيره عبر بعض التطبيقات الذكية، يمكن أن يكون له أثر كبير على الشباب، مشيرة إلى أنها تبقى سلاحا ذا حدين، إذ لا يمكن وضع فلتر لاختيار الشخص المناسب الذي يقدم النصائح والإرشادات. من جهته، أوضح المستشار الأسري والاجتماعي محمد عازب لـ «عكاظ» أن وسائل التواصل الاجتماعي، مثل تويتر، والفيسبوك، وسناب شات، والتطبيقات الذكية الأخرى هي المشغل الحقيقي لعقول الشباب والفتيات في الوقت الحالي.

وقال: «هنا تقع مسؤولية كبيرة على عاتق مقدمي النصح، والإرشاد، خصوصاً في البرنامج الوطني فطن، في اختيار ما يساهم في توجيه الشباب وتوعيتهم، وبناء الحس الوطني الكبير فيهم، إضافة إلى بناء ثقافة الحرص في اختيار الأصدقاء، والمواضيع، والكلمة، وكيفية الحديث في التوجهات الفكرية المختلفة».

وزاد: «يجب على القائمين على هذه التطبيقات ومن يستخدمها التواصل مع الناس والمجتمع، إذ إن هناك شبابا عقولهم لم تنقح ولم تتمرس بعد، فيستغلها المفسدون، وهنا تقع المسؤولية على عاتق الأسرة والمجتمع والمدرسة».

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *