أخبار عاجلة

الرئيسية | أخبار السعودية

بيان صحفي.. بيان وزارة الداخلية بشأن مقتل محمد حزام المالكي المتورط في محاولة اقتحام مركز شرطة حداد، فيديو مقتل الارهابي محمد المالكي

محمد حزام المالكي
محمد حزام المالكي

بيان وزارة الداخلية فيديو مقتل الارهابي المالكي تمكنت الجهات الأمنية بمحافظة الطائف من القضاء علي محمد حزام المالكي بعد حصار استمر لمدة يومين، إثر تحصن المطلوب أمنيا بجبل ذي تضاريس وعرة، وبعد تبادل لإطلاق النار معه وذلك خلال عملية ناجحة انتهت بقتله، دون وقوع أي إصابات في صفوف رجال الأمن .

وصرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأنه إلحاقاً للبيان المعلن بتاريخ 1/8/1437هـ بشأن إحباط الشهيد بإذن الله العريف سعيد دهيبش عيضة الحارثي محاولة تنفيذ عمل إرهابي بمخفر شرطة حداد ببني مالك بمحافظة الطائف، ولجوء المتورطين في المحاولة الفاشلة خلال مطاردتهم إلى إحدى المناطق السكنية الجبلية بقرية ثقيف، حيث تمت محاصرتهم وتمشيط المنطقة بحثاً عنهم بمساعدة سكان المنطقة .

وأضاف المتحدث الأمني أنه تم بتوفيق الله رصد وجود أحدهم متحصناً بموقع في جبل خو الغراب ببني مالك بمحافظة الطائف، وبعد توجيه النداءات إليه لتسليم نفسه، لم يستجب وبادر بإطلاق النار من سلاح رشاش مما اقتضى تشديد محاصرته وتضييق الخناق عليه وتأمين سلامة سكان المنطقة قبل أن يتم تبادل إطلاق النار معه ومقتله صباح أمس الاثنين، وقد اتضح بأنه المواطن محمد حزام خضر العصماني المالكي والذي سبق أن قام بنشر لقطة فيديو مهدداً فيها رجال الأمن، كما أكدت التحقيقات الأمنية تورطه أيضاً في جريمة استهداف أحد منسوبي مركز شرطة القريع بمحافظة الطائف وكيل الرقيب خلف لافي قليل الحارثي وهو يؤدي مهامه في المركز، مما نتج عنه استشهاده -رحمه الله- والمعلن عنها بتاريخ 29/7/1437هـ، ولا يزال الحادث محل المتابعة الأمنية.

اعلنت وزارة الداخلية السعودية عن ان احد منفذي هجوم مركز شرطة حداد ببني مالك؛ هو محمد حزام خضر المالكي مطلوب للجهات الامنية ومتورط في الاعتداء على مخفر شرطة حداد وعلي من يملك اي معلومه الاتصال علي 990 .

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأنه تم بتوفيق الله إحباط محاولة تنفيذ عمل إرهابي بمخفر شرطة حداد ببني مالك بمحافظة الطائف، حيث رصد رجال الأمن المناوبين بالمخفر محاولة شخصين للتسلل إلى مواقف سيارات الشرطة الملحق بالمخفر.

وذلك عند الساعة الواحدة بعد منتصف ليلة يوم السبت 30 / 7 / 1437هـ، وحينما شعرا برصد وجودهما بادرا بإطلاق النار من سلاح رشاش والفرار بعد تبادل إطلاق النار معهما من الموقع على سيارة كانت بانتظارهما .

وبمطاردتهم وإعطاب سيارتهم ترجلوا منها ولجأوا إلى إحدى المناطق السكنية الجبلية بقرية ثقيف، حيث تمت محاصرتهم وتمشيط المنطقة بحثاً عنهم بمساعدة سكان المنطقة .

وقد نتج عن تبادل إطلاق النار معهم استشهاد الجندي أول/ سعيد دهيبش الحارثي -تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء-، كما نتج عن العملية ضبط حزام ناسف وعدد (9) أكواع مجهزة كقنابل وملفوفة بلاصق به قطع حديدية وإبطالها من قبل المختصين، ولا تزال المتابعة الميدانية مستمرة، وسيعلن عن أي تفاصيل تستجد في حينه ، والله ولي التوفيق .

المصدر : وزارة الداخلية _ متابعات العين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *