الرئيسية | أخبار السعودية

منع احلام من دخول لبنان YouTube سبب منع الملكة احلام من دخول لبنان وصفها اللبنانيين بـ”الزبالة“ برنامج ذا كوين the queen

ذا كوين احلام

قررت اليوم السلطات منع احلام من دخول لبنان وذلك بعدما قامت به الفنانة الخليجية الاماراتية الكبيرة ووصفت البنانيين باوصاف غير لائقة ردا علي انتقادهم برنامج ذا كوين the queen الجديد لاحلام والذي تم وقفه عبر شاشة دبي ، حيث شنت الفنانة الاماراتية أحلام هجوماً عنيفاً على بعض اللبنانيين الذين إنتقدوا برنامجها الذي تم إيقافه الملكة وقد غردت على تويتر قائلةً في السطور التالية هذه الكلمات .

وين نقابه الفنانين المحترفين لما الزباله اللي في لبنان تسئ لبنت الامارات نايمين والا انتوا على راسكم ريشه وانا بقول للشحاتين بدل ما يتكلموا عن رأسهم الملكه خل يلموا الزباله اللي ملت الشوارع كنوع من الوطنية .

وقد اصدرت قالت نجمة الخليج بيان تعلن فيه اعتذارها عن ذا كوين اعرب انا الفنانة الإماراتية أحلام علي الشامسي عن بالغ أسفي لردود الأفعال السلبيه المصاحبه لعرض برنامجي “ذا كوين” على شاشة قناة دبي الفضائية و اؤكد حرصي على إجلاء الحقيقية، وإيضاح بعض الأمور، لرفع ما جرى من سوء فهم مع التأكيد بأني احترم جميع الآراء واتقبل اي نقد بناء بكل رحابة صدر ، حيث إن الهدف من المشاركة في برنامج “ذا كوين” هو تجسيد دور تمثيلي يحاكي البرامج الغربية الفنية ، وليس انعكاس فعلي لشخصيتي الحقيقية .

وأضافت: “وأذكر أن برنامج “ذا كوين” عُرض علي لتجسيد شخصيته لما تمثله من ثقل فني وجماهيري في الساحة العربية ، ولم يكن من بنات أفكاري خاصه وان العرض تقدمت به قناة اماراتية هي تلفزيون دبي و البرودكشن شركه (ديفرنت برودكشن ) ومن إنتاج التلفزيون نفسه وعليه قبلت العرض دون تردد وفي ضوء ما تقدم،أوضح إن أكثر ما يؤلمني في حملات السوشل ميديا التي تلت عرض الحلقه الأولى التشكيك في وطنيتي، بشكل مخجل وغريب ومريب من بعض الإعلاميين للأسف، وان اخطأت في عرض أي برنامج أو عمل فني بسبب سوء تقدير أو سوء تنفيذ لا يجعل من ذلك سبباً للتشكيك في وطنيتي وحبي وولائي لبلدي الإمارت وحكامها، ولأجل تراب الإمارات الغاليه نبذل الغالي والنفيس وترخص الأعمار أمام الوطن الذي أعطاني الكثير .

وختمت قائلة: “واسجل اعتذاري لوطني ولجماهيري في الوطن العربي عن أي إلتباس أو سوء فهم حصل جراء ماحدث بعد عرض البرنامج ، واؤكد بأني لولاهم لما وصلت إليه اليوم واعدهم ان اكون دائماً عند حسن ظن بلدي ومحبيني وإذا كان إيقاف برنامج ذا كوين في صالح المشاهدين والمتابعين ، فهو في صالحي بشكل اكبر ، ولايمكن لي أن أغرد خارج السرب ، وأؤيد بشده إيقافه ان لم يقبله المتابعين واوضع هذا التوضيح من أجل إضاءة مساحة مظلمة عن هذا الموضوع والذي دار حوله نقاش تفاعلي بمختلف وسائل التواصل الاجتماعي .

وفي هذا الاطار، سؤالٌ واحدٌ يخطر في أذهاننا: هل سيقبل المجتمع الخليجي والعربي ما جاء على لسان المطربة المعروفة التي حاولت تبرئة ذمّتها من مجمل التهم التي لاحقتها بسبب “ذا كوين”، وتكون بذلك قد طوت هذه المرحلة من حياتها وإختفت تلك الغيمة السوداء التي أثّرت بالجميع وإستفزتهم؟؟ هل شتعيش حياتها من جديد بشكل طبيعي وكأنّ شيئاً لم يكن؟؟ .

المصدر : الموجز + الديار + متابعات العين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *