أخبار عاجلة

الرئيسية | اخبار مصر

الحد الأدنى لزكاة الفطر هذا العام ٨ جنيهات على الفرد ومن أراد الزيادة فهو خير له ‘الإفتاء’ تعلن عن الحد الأدنى لـ’زكاة الفطر’

الحد الأدنى لزكاة الفطر هذا العام ٨ جنيهات على الفرد ومن أراد الزيادة فهو خير له ‘الإفتاء’ تعلن عن الحد الأدنى لـ’زكاة الفطر’
أعلنت دار الإفتاء، اليوم، أن الحد الأدنى لزكاة الفطر هذا العام، ما يعادل 8 جنيهات للفرد، مؤكدة: “من زاد عن ذلك فهو خير له” أعلنت دار الإفتاء المصرية أن الحد الأدنى لزكاة الفطر هذا العام 8 جنيهات للفرد، ومن زاد خيراً له، حيث يتم احتسابها بما يعادل 2.5 كيلو من الحبوب.

وأشار الدار الى أن زكاة الفطر يجب إخراجها على المسلم قبل صلاة عيد الفطر بِمقدار محدد – صاع من غالب قُوتِ البلد – على كُلِّ نَفْسٍ من المسلمين؛ لحديث ابن عمر- رضي الله عنهما – في الصحيحين، «أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فرض زَكَاةَ الفِطْرِ من رمضان على الناس صاعًا من تَمْرٍ أو صاعًا من شعير على كل حُرٍّ أو عَبْدٍ ذكر أو أنثى من المسلمين»، ويخرجها العائل عمَّن تلزمه نفقته.

ويجب إخراج زكاة الفطر بدخول فجر يوم العيد عند الحنفية، بينما يرى الشافعية والحنابلة أنها تجب بغروب شمس آخر يوم من رمضان، وأجاز المالكية والحنابلة إخراجها قبل وقتها بيوم أو يومين؛ فقد كان ابن عمر- رضي الله عنهما – لا يرى بذلك بأسًا إذا جلس من يقبض زكاة الفطر، وقد ورد عن الحسن – كما فى مصنف ابن أبى شيبة – أنه كان لا يرى بأسًا أن يُعَجِّلَ الرجل صدقة الفطر قبل الفطر بيوم أو يومين.
ولا مانع شرعًا من تعجيل زكاة الفطر من أول دخول رمضان، كما هو الصحيح عند الشافعية؛ لأنها تجب بسببين: بصوم رمضان والفطر منه، فإذا وجد أحدهما جاز تقديمه على الآخر.

زكاة الفطر تخرج للفقراء والمساكين وكذلك باقي الأصناف الثمانية التي ذكرها الله تعالى في آية مصارف الزكاة، قال تعالى: “إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ”، ويجوز أن يعطي الإنسان زكاة فطره لشخص واحد، كما يجوز له أن يوزعها على أكثر من شخص، والتفاضل بينهما إنما يكون بتحقيق إغناء الفقير فأيهما كان أبلغ في تحقيق الإغناء كان هو الأفضل.

١- تقدر قيمة زكاة الفطر القيمة وفقاً لأقل أنواع الحبوب سعراً وهو القمح.

٢- إخراج زكاة الفطر بالقيمة نقودا بدلاً من الحبوب، تيسيرًا على الفقراء

في قضاء حاجاتهم ومطالبهم.

٣- زكاة الفطر تخرج قبل موعد صلاة العيد، لنيل أجرها، وحتى يتيسر للمحتاجين

الاستفادة منها

٤- زكاة الفطر بعد صلاة العيد يعد صدقة من الصدقات ولا تُجزئ عن زكاة الفطر.

٥- تخرج زكاة الفطر في مصارفها الشرعية الثمانية التي بينها الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم خاصة للفقراء

والمساكين ، لقول النبي صلى الله

عليه وسلم : “اغنوهم عن السؤال في هذا اليوم”.

٦- لا تَجِبُ زكاة الفطر عن الميت الذي مات قبل غروب شمس

آخر يومٍ من رمضان.

٧- لا يجب إخراج زكاة الفطر عن الجنين إذا لم يولد قبل مغربليلة

العيد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *