الرئيسية » أخبار » اخبار مصر » تراجع غير مسبوق في عدد السياح القادمين لمصر عقب سقوط طائرة الروس
الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء
الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء

تراجع غير مسبوق في عدد السياح القادمين لمصر عقب سقوط طائرة الروس

أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اليوم 7,يونيو 2016 ، أن عدد السائحين الوافدين من كافة دول العالم بلغ 425 ألف سائح خلال شهر أبريل 2016 مقابل 923.9 ألف سائح خلال شهر أبريل 2015 بنسبة انخفاض قدرها 54 بالمئة، وهي أكبر نسبة تراجع شهرية منذ سقوط طائرة الركاب الروسية بسيناء في 31 أكتوبر الماضي.

وأرجع الجهاز خلال النشرة الشهرية لإحصاءات السياحة لشهر أبريل الصادرة عنه اليوم الثلاثاء – تلقى مصراوي نسخة منها – هذا الانخفاض لتراجع أعداد السائحين الوافدين من روسيا الاتحادية.

وأوضحت النشرة أن أوروبا الغربية سجلت أكثر المناطق إيفاداً للسائحين خلال شهر أبريل 2016 بنسبة 35 بالمئة، وكانت ألمانيا أكثر الدول إيفادًا بنسبة 35.9 بالمئة من إجمالي السائحين الوافدين من أوروبا الغربية، يليها الشرق الأوسط بنسبة 27.8 بالمئة، وكانت السعودية أكثر الدول إيفادا بنسبة 30 بالمئة من إجمالي السائحين الوافدين من الشرق الأوسط.

وتأتي أوروبا الشرقية في المرتبة الثالثة بنسبة 13.2 بالمئة، وكانت أوكرانيا أكثر الدول إيفادًا بنسبة 54.2 بالمئة من إجمالي السائحين الوافدين من أوروبا الشرقية، كما بلغت نسبة السائحين الوافدين من باقى دول العالم (أفريقيا – آسيا – الأمريكتين – دول أخرى) 24 بالمئة.

وبلغ عدد السائحين الوافدين من الدول العربية 150.8 ألف سائح خلال شهر أبريل 2016 مقابل 146.2 ألف سائح خلال نفس الشهر لعام 2015 بنسبة زيادة قدرها 3.2 بالمئة وبنسبة قدرها 35.5 بالمئة من إجمالي أعداد السائحين.

كما بلغ عدد السائحين المغادرين 409.4 الف سائح خلال شهر أبريل 2016 مقابل 911.1 ألف سائح خلال شهر أبريل 2015 بنسبة انخفاض قدرها 55.1 بالمئة.

وأضافت النشرة أن عدد الليالي السياحية التي قضاها السائحون المغادرون من الدول العربية بلغت 909.8 ألف ليلة خلال شهر أبريل 2016 مقابل 1.4 مليون ليلة خلال نفس الشهر لعام 2015 بنسبة انخفاض قدرها 36.4 بالمئة، وبنسبة 37.6 بالمئة من إجمالي الليالي السياحية.

وبلغ متوسط مدة إقامة السائح المغادر 5.9 ليلة خلال شهر أبريل 2016 مقابل 10.5 ليلة خلال نفس الشهر لعام 2015.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *