أخبار عاجلة

الرئيسية | اخبار مصر

من هو بن اينز ؟ Ben Innes صاحب اشهر صورة سيلفي مع سيف الدين مصطفي ben innes selfie سيلفي الارهاب terrorist selfie

Ben Innes
Ben Innes

من هو بن اينز Ben Innes ؟

من هو بن اينز ، هو صاحب اشهر سيلفي في العالم والذي التقطه مع خاطف طائرة egyptair امس في قبرص المدعوسيف الدين مصطفيو بن اينز بريطاني يقيم في اسكتلندا وبالتحديد في مدينة ابيردين Aberdeen ، ويعمل هناك كمراقب للصحة والسلامة العامة ، وقد نشر هذه الصورة صديقة كريس بعدما ارسلها اليه والتقطت الصورة المضيفة ياسمين سبل.

ملخص سريع عن اشهر صورة سيلفي في العالم ben innes :
سريعاً علمت وسائل إعلام بريطانية بتفاصيل عنه ملخصها أن اسمه Ben Innes وولد قبل 26 سنة في مدينة ليدز البعيدة في مقاطعة يوركشير في شمال إنجلترا وهو بريطاني يقيم في مدينة Aberdeen في اسكتلندا وفيها يعمل مراقب صحة وسلامة عامة وقد أرسل الصورة وهو في الطائرة إلى صديق له في أبردين اسمه كريس توندوغن طالباً منه الاستماع الى نشرة الأخبار .

قلق المقيم معه في الشقة في أبردين فرد وسأله: هل هذه قنابل على صدر هذا الذي معك؟ هل أنت بخير؟ ، لكن بن اينز لم يجب على سؤال الصديق فبقي مخطوفاً مجهول المصير حتى ظهر في صورتين أخريين مهمتين في قبرص ، بعد الإفراج عن بن اينز رفع يديه استسلاما .

ben innes aberdeen
ben innes aberdeen

اطلاق سراح بن اينز Ben Innes

بن اينز كان بين آخر دفعة ركاب أطلق الخاطف سيف الدين مصطفى سراحهم بعد أن يئس مما ورط نفسه فيه وسلم نفسه وبالصورتين اللتين ظهر فيهما وبثتهما الوكالات بدا هارباً قرب مدرج المطار مع اثنين آخرين حين أفرج الخاطف عنهم فراح الثلاثة يركضون وظهر بن اينز في صورة ثانية لهم بيدين مرفوعتين استسلاماً أمام أسلحة متنوعة شهرها عليهم جنود قبارصة ممن أقبلوا عليهم بعدها واعتنوا بهم .

وتحدث بن اينز إلى صحيفة الصن فذكر أنه لا يعرف لماذا التقط الصورة لكنه قال: فكرت أنه لو كان حزامه الناسف حقيقياً فلن أخسر شيئاً على أي حال ووجدتها فرصة لألقي نظرة قريبة عليه لكنه لم يكتشف أنه كان مزيفاً ثم روى أنه استعان بفرد من الطاقم ليترجم للخاطف رغبته بالتقاط صورة معه فهز (الخاطف) رأسه بما يشير إلى موافقته ثم وقفت إلى جانبه وابتسمت للكاميرا فيما قامت مضيفة بالتقاط الصورة التي أعتقد أنها أفضل سيلفي على الإطلاق وفق رأيه .

بن اينز مع الخاطف وفي صورة له قبل الخطفبن اينز مع الخاطف وفي صورة له قبل الخطف ، لكن والدة بن اينز باولين تحدثت أيضاً إلى الصحيفة وذكرت أن الصورة لم يلتقطها ابني ليتم اعتبارها سيلفي كما أشاعوا حين تبادلوها في مواقع التواصل وما زالوا ممعنين في تبادلها إلى درجة أنها وصلت إلى بلاد بعيدة تناولتها وسائلها الإعلامية كخبر لافت للنظر في عملية خطف لم تدم إلا 6 ساعات وانتهت بعودة معظم الركاب إلى مصر فيما الأجانب منهم سيغادرون إلى بلدانهم .

ben innes twitter
ben innes twitter

أما الخاطف فيمثل الأربعاء أمام محكمة في لارنكا طبقاً لما ذكرته صحيفة Cyprus Mail القبرصية ، وعن الركاب وهم: سوري و8 أميركيين و4 بريطانيين و4 هولنديين وبلجيكيان ويونانيان وإيطالي وفرنسي إضافة إلى 3 لم تتم معرفة جنسياتهم بعد كما و30 راكباً مصرياً وطاقم من 8 مصريين بينهم رجل أمن أما الخاطف فقد أقام في قبرص حتى 1994 وغادرها بعد طلاقه من زوجته القبرصية Marina Parashkou التي لا يدري أحد كيف يكتب إليها رسالة من 4 صفحات بالعربية وهي التي لا تعرف شيئاً من لغة الضاد .

مارينا الأصغر بسبعة أعوام من سيف الدين البالغ عمره 59 سنة أم لأربعة أبناء بالغين لم تأتِ صحف قبرص على من منهم هو ابن للخاطف أو فيما إذا كانوا جميعهم أولاده ولا ذكروا فيما إذا كانت الزوجة السابقة متزوجة من غيره الآن إلا أن صحيفةCyprus Mail ذكرت أنParashkou تقيم في قرية سياحية اسمها Oroklini يبلغ عدد سكانها6200 وهي قريبة 9 كيلومترات من لارنكا .

من أوروكليني جاؤوا بالمطلقة المسكينة إلى المطار وسط قلق شملها بالتأكيد واتضح من قيام السلطات القبرصية بمنع أي كان من الاقتراب منها أو تصويرها وتخصيصها بطبيبة رافقتها فقط لتتسلم رسالة قام جهاز مكافحة الإرهاب القبرصي بترجمتها قبل تسليمها إليها وكان بإمكان سيف الدين تفادي كل هذه المشقة وبثها إليها بالإيميل لتستعين بدورها بمن يترجم لها أهم ما فيها لكنه فضل أسلوباً لم يكن فيه إرهابيا بحسب ما صنفه متحدث باسم الخارجية المصرية أمس بل غبيا كما قال .

وكانت لسيف الدين سوابق طبقاً لما ورد في بيان من وزارة الداخلية المصرية ذكر أنه تورط بقضايا تزوير وانتحال صفة وبالنصب والسرقات المتنوعة والمخدرات وسجنوه مدة عام بقضية تزوير إلا أنه هرب في كانون الثاني 2011 من سجنه وتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضده في وقت لاحق وأشار البيان الى أنه استكمل مدة العقوبة اعتباراً من 5 كانون الثاني وأفرج عنه بتاريخ 3 كانون الثاني 2015 .

المصدر : وكالات + lebanese-forces + متابعات العين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *