أخبار عاجلة

الرئيسية | أخبار

صحافة نت جماعة الحوثي تصدر اوامر بحجز ممتلكات رجل أعمال يمني كبير ومنعه من السفر يمن برس

صحافة نت جماعة الحوثي تصدر اوامر بحجز ممتلكات رجل أعمال يمني كبير ومنعه من السفر يمن برس  احتجزت سلطات الحوثيين سفن وقود منها سفينتين تابعه لشركة كروجاز منذ عام كامل بميناء الحديدة الخاضع لسيطرتها ، نتيجة عدم قدرة البنك المركزي على تغطية واردات الوقود وخلافات حول السعر ، ومطالبة كروجاز بضمان بنكي لتفريغ الشحنة في حال عدم قدرة شركة النفط عن السداد.

وتطور الخلاف إلى قضية منظورة أمام المحكمة التجارية بالحديدة والتي حكمت لصالح كروجاز وألزمت شركة النفط بتقديم ضمان بنكي والإفراج عن السفن ، لكن شركة النفط لجأت إلى السلطات الأمنية وأصدرت امرأ من النيابة العامة ضد مالك شركة كروجاز يقضي بحجز ممتلكاته ومنعه من السفر.

وقالت مصادر في ميناء الحديدة إن هناك خلافات بين كروجاز يمن والمؤسسة اليمنية العامة للنفط والغاز تتعلق بالمدفوعات المالية مقابل تسليم الوقود واتهمت شركة النفط اليمنية ، الأربعاء الماضي ، التاجر عمار توفيق ، بتهريب السفينة ( شاو هو ) من ميناء الحديدة .

وقال المتحدث الرسمي باسم شركة النفط اليمنية أنور العامري:” انه تم إخراج (تهريب) الناقلة (تشاو هاو) من ميناء الحديدة وهي محملة بكمية 68 ألف من الديزل رغم أن السفينة محتجزة بأمر قضائي والشحنة مملوكة لشركة النفط ودفعت قيمتها بالكامل “.

وطالبت شركة النفط ، في بيان ، بحجز أموال التاجر عمار توفيق على خلفية إخراج سفينة محملة بالديزل من ميناء الحديدة ظلت محتجزة منذ عام كامل ، وقالت أنها دفعت قيمة الشحنة قبل عام .

لكن شركة كروجاز أكدت ، أن اتهامات شركة النفط بتهريب السفن المحملة بالديزل والمستوردة عبرنا لصالح شركة النفط باطلة وتزييف للحقائق .

وقالت الشركة ، في بيان تلقت العربي الجديد نسخة منه ، :” السفن ترسو منذ أكثر من عام في ميناء الحديدة دون قيام شركة النفط بتفريغها، ودون تسديد مستحقاتها، وبعد إخلاء كامل مسئوليتنا كشركة أكروجاز يمن عن السفن وتولي شركة النفط المسئولية خاصة وأنها على اتصال مباشر بالشركة الأجنبية فيما يتعلق بالشاحنات وتفريغها والدفع المقدمة الخاصة بتلك الشاحنات. وأشار البيان إلى حكم قضائي صادر من قاضي الأمور المستعجلة بالمحكمة التجارية بالحديدة ، يونيو العام الجاري ، يقضي بإلزام شركة النفط اليمنية المستأنفة بتقديم ضمان بنكي بما يساوي المبلغ المطالب به من شركة كروجاز ليمتد ممثلة بالمستأنف ضدهما عمار توفيق عبد الرحيم وصادق المفزر، وعلى شركة أكروجاز يمن تفريغ شحنة الديزل المحملة على السفينة شاوهاو وذلك بعد تقديم الضمان البنكي المشار إليه سلفا”.

وأوضح البيان ، أن حكم المحكمة صادر لصالح شركة اكروجاز وضد شركة النفط التي امتنعت عن تقديم الضمان البنكي واستمرت في المماطلة بخلاف ادعاءات واتهامات شركة النفط. وكان مصدر مسؤول في شركة “كروغاز” اليمنية أكد، أن شركة جانفور السويسرية المستأجرة للسفينة رفعت دعوى قضائية ضدها ، أمام المحكمة العليا البريطانية مطالبة إياها بنحو 39 مليون دولار تعويضا عن الخسائر التي تكبدتها بحسب وثيقة قضائية.

وقال المصدر ل “العربي الجديد”: “شركة كروغاز لا تتحمل أي مسؤولية قانونية عن احتجاز السفينتين بميناء الحديدة ، وكل إجراءاتنا سليمة ، والشركة أبدت استعدادها للتعاون مع مسئولي شركة النفط اليمنية الخاضعة لسلطة الحوثيين، من خلال تسهيل السداد وتفريغ الكمية بضمان مصرفي، لكن الشركة رفضت.

وكشف المصدر أن سلطات النفط تعمدت عرقلة الشحنات عبر كروغاز ، بعد رفض الشركة دفع 5 ملايين دولار طلبها مسؤولون كدعم لما يسمى “المجهود الحربي”، مقابل تسهيل مرور الشحنة وقال المصدر: “لقد مورست علينا ضغوطات لدفع رشى بمبالغ كبيرة من قبل أفراد نافذين ، لكن لا نستطيع الجزم أنهم من أعضاء جماعة أنصار الله “.

ومطلع سبتمبر الماضي ، أكدت أوشن تانكرز ومقرها سنغافورة وهي الشركة المالكة للناقلتين شاو هو وهونج زي هو وحمولتهما 74 ألف طن أن السفينتين لم تمنحا الإذن بمغادرة ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر والشحنات مملوكة لشركتين تجاريتين مقرهما سويسرا وهما جانفور وليتاسكو الذراع التجارية لشركة لوك أويل النفطية الروسية وتم استيرادها من خلال كروجاز التجارية ومقرها لندن وهي مورد منتظم لشركة النفط الرئيسية في اليمن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *