الرئيسية | ترفيه

راندا البحيري: من يتهمونني بالفشل هم الفاشلون..

راندا البحيري..

في تصريحات للفنانة راندا البحيري قالت النجمة الشابة إن قياس مدى نجاح وفشل الأفلام لا يتوقف فقط على الإيرادات لأن الإيرادات خادعة في أغلب الأحيان.. ولا يمكن اعتبارها مقياسًا نحدد به مدى نجاح أو فشل الفيلم..

يُذكر أن الفيلم الأخير للنجمة الشابة مع الفنان محمد رجب (صابر جوجل) احتل المركز قبل الأخير في إيرادات أفلام موسم عيد الأضحى المبارك بإيرادات بلغت فقط 600 ألف جنيهًا، متفوقًا فقط على فيلم محمد سعد (تحت الترابيزة).. بينما حلق أحمد حلمي منفردًا نحو القمة برقم قياسي بتحقيق إيرادات بلغت أربعة ملايين من الجنيهات في اليوم الأول لعرض فيلمه الجديد (لف ودوران)..

النجمة الشابة رافقت النجم محمد رجب رفيقها في الفيلم في جولاته للترويج لفيلمه الجديد، وتابعت إيرادات الفيلم بنفسها، ورفضت فكرة فشل فيلمها، وقالت “إيرادات الأفلام ليست معيارًا نقيس به مدى نجاح وفشل الأفلام.. فالإيرادات تُقاس بشكل نسبي مع عدد نسخ عرض الفيلم، بتوضيح أكثر.. لو أن فيلم صابر جوجل قد حقق 600 ألف جنيهًا مع عدد 27 نسخة عرض لكان بذلك قد حقق نجاحًا أكبر من فيلم حقق مليونًا ونصف من الجنيهات وله 70 نسخة عرض”..

وتابعت “لا أتحدث على فيلم بعينه، فقط أضرب المثل لمن هم خارج المجال كي يفهموا أنه ربما يكون الفيلم ناجحًا لكنه لَمْ يحصد ملايين الجنيهات في إيراداته.. لأننا هنا نتحدث عن نسبة وتناسب.. والحمد لله الموسم كان جيدًا ولطيفًا والأفلام كلها جميلة ليس بينها فيلم سئ، حتى إن فيلم حملة فريزر وفيلم كلب بلدي حازا على إعجابي كثيرًا، وسأشاهد الباقين بإذن الله.. أما النجم أحمد حلمي بفيلمه الجديد فهو خارج إطار الكلام أساسًا”..

يُذكر أن مخرج فيلم صابر جوجل قال كلامًا لمح فيه لوجود مؤامرة هي السبب في انحدار الفيلم على مستوى الإيرادات بهذا الشكل.. ووعد الجمهور بالكشف عن كل الخفايا في وقت قريب..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *